in ,

أصل الأنواع

أصل الأنواع

من أهم الكتب التي نشرت على مر التاريخ، أصدر فيه الكاتب الشهير تشارلز دارون نظريته عن الانتقاء الطبيعي، والتي قدمت قفزة هائلة في تقدم العلوم، خاصة علم الأحياء، إذ يقول دارون أن كل الكائنات الحية على وجه الأرض هي في الحقيقة نتيجة انتقاء طبيعي تقوم به الطبيعة من أجل انتقاء الكائنات الصالحة للعيش في البيئة التي تتواجد بها. عبارة “البقاء للأقوى” ليس لها مكان في نظرية دارون، فالعبارة الحقيقية هي “البقاء للأصلح”، ومثال على ذلك، أن الديناصورات انقرضت، رغم قوتها، بينما ظلت عدة كائنات قادرة على نشر جيناتها إلى الأجيال اللاحقة.

نشر هذا الكتاب سنة 1859، وهو نظرة ملهمة عن الجنس البشري، حيث يكشف دارون عن الترابط المتبادل والمعقد بين الحيوانات والنباتات، وبين المناخ والبيئة المادية، ثم بين كل هاته الأشياء والإنسان. يجيب الكتاب على العديد من الأسئلة التي شغلت العلماء في ذاك الوقت، وشغلت دارون نفسه، أسئلة كانت تطرح من منظور الملاحظات التي كان يقوم بها العلماء حينها، فمثلا: لماذا هناك عدة أنواع من السلاحف؟ ولماذا هي تتشابه في الكثير من الصفات وتختلف في صفات أخرى عديدة؟ لماذا هناك عدة من الطيور؟ ولماذا لا يستطيع الدب القطبي أن يعيش في مكان دافئ، وكيف يستطيع أن يعيش في مكان جد بارد؟ وغيرها من الأسئلة الفضولية الرائعة التي تكشف لنا الإجابات عن روعة الطبيعة وقدرة الانتقاء الطبيعي في إنتاج ما هو عليه اليوم.

الكتاب بسيط، رغم المصطلحات العلمية التي قد يرى الكاتب أنها جديدة عليه، لكن أسلوب الكتاب يظل مبسطا رغم ذلك، إذ يجمع بين الدقة العلمية والأدبية على حد سواء، ويظل هذا الكتاب أحد أهم الأوراق المؤسسة في العصر الحديث.

معلومات عن الكتاب

SKU 9002844
ردمك: 9789777187452
اسم الكاتب: تشارلز داروين
صفحات الكتاب: 900
نُشر سنة: 2014
دار النشر: المركز القومى للترجمة
غلاف الكتاب: غلاف عادي

Avatar for فكر حر

كُتب بواسطة فكر حر

التعليقات

اترك تعليقاً

Avatar for فكر حر

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0