in

حيوانات قادرة على البقاء من دون طعام أو شراب لفترات زمنية تصل أحيانا إلى سنوات

حيوانات قادرة على البقاء من دون طعام

يستخدم الإنسان كميات هائلة من الطاقة في الدماغ من أجل القيام بمهامه اليومية، ولتجديد هذه الطاقة، يقوم دماغك بارسال إشارات للحصول على الطعام. فالطعام هو بمثابة وقود للحفاظ على نشاطنا العقلي وعلى صحة أجسادنا لتحريك العضلات، وتنبيه الحواس.

إذا لم نأكل الكمية الكافية من الطعام في اليوم، فقد نشعر بالغضب، نسيان، ألم في الرأس، الكسل … وقد تصل أحيانا إلى فقدان الوعي.

فتخيل لو كنا نأكل حصة طعام واحدة كل شهر أو كل سنة ؟؟

في الحقيقة لن نستطيع الصبر، وغالبا ما سنفقد طاقاتنا ونموت جوعا. لكن هناك حيوانات تستطيع فعل ذلك، ويصل بعضها أحيانا إلى سنوات بدون طعام. ونذكر منها:



سمندل الكهوف الأوروبي

سمندل الكهوف الأوروبي

تبدو غريبة من شكلها فعلى النقيض من معظم البرمائيات، فهي مائية بالكامل. تعيش في الكهوف الموجودة في جبال الألب الدينارية، وهي مستوطنة في المياه التي تتدفق تحت الأرض من خلال الصخور الكلسية الواسعة في كارست في وسط وجنوب شرق أوروبا.

تتسم بيئتها بضعف في المواد الغذائية، ويمكن أن تستمر هذه البرمائيات لمدة تصل إلى عشر سنوات دون تناول الطعام.


أسماك القرش

أسماك القرش

يمكن لأسماك القرش البيضاء الكبيرة أن تستمر لعدة أسابيع دون تناول الطعام. الشيء الرائع في هذا هو أنه كلما طالت مدة عملهم دون تناول وجبة كاملة، كلما أصبحت مهارات الصيد لديها أكثر حدة.


الدببة

حيوانات الدببة

اتضح أن فكرة نوم الدببة طيلة فصل الشتاء هي مجرد كذبة. فهم فقط ينامون كثيرا في هذا الفصل، ويقومون بإنقاص حاجاتهم إلى الغذاء. لكنهم يستطيعون مع ذلك أن يعيشو مدة 100 يوم بدون أكل وشرب.



البطاريق

حيوانات البطاريق

وغني عن القول أن البطاريق تعيش في بعض أكثر البيئات وحشية على وجه الأرض. في حين أن الإناث تغامر بدخول درجات حرارة تحت الصفر، فإن الذكور يجلسون فوق العش، ويحافظون على دفء الأطفال. وباستطاعتهم إنقاص وجبات الطعام من شهرين إلى أربعة أشهر.


الجِمال

حيوانات الجِمال

ربما قد سبق وسمعت في طفولتك أن حلمات الجمل مليئة بالماء، لكنها في الحقيقة تخزن الدهون لمنحهم الطاقة اللازمة أثناء الرحلات عبر الصحراء، ويمكن أن يصل ذلك إلى 40 يوما.


الضفادع

الضفادع

مع اقتراب فصل الشتاء، نعلم أن الوقت قد حان للبدء في إخراج تلك الملابس الدافئة من الخزانة. بينما نبقى لطيفين ونشيطين في ستراتنا، العديد من الحيوانات ليست محظوظة ويجب أن تجد طرقًا أخرى للتأقلم مع هذا الفصل.

خلال أوقات الجفاف، يمكن لبعض الأنواع من الضفادع أن تنام لمدة تصل إلى 16 شهرًا. ويعيش آخرون يعيشون في مناطق أكثر برودة في حالة نائمة تحافظ على طاقة أكبر بكثير. بالطبع، عندما يكونون في حالة سبات، لن يجلسوا لتناول الإفطار كل صباح.



الثعابين

الثعابين

هذه الزواحف ذات الدم البارد لا يمكنها تنظيم درجة حرارة جسمها في الطقس البارد، ولهذا فإن عملية الأيض الخاصة بها تتباطأ بنسبة 70٪ ويمكن أن تصل إلى سنة كاملة دون استهلاك أي طعام.


التماسيح

التماسيح

هؤلاء الوحوش، يستطيعون الحفاظ على الطاقة بالانتظار وبدون حركة من أجل اصطياد فرائسهم. عادةً ما يذهبون لبضعة أشهر دون طعام، ولكن في الحالات القصوى، يمكن أن يصلوا إلى ثلاث سنوات بدونها.


العناكب

العناكب

بما أن العناكب هي من تنتظر الطعام ليأتي إليها، فعليها أحيانا الانتظار لبعض الوقت قبل الوجبة التالية. فجسمها مُطور ليستطيع البقاء لأشهر بدون طعام.



سلاحف غالاباغوس

حيوانات سلاحف غالاباغوس

يمكن أن تعيش هذه السلاحف لأكثر من قرن من الزمن، وربما قد تفكر أنها منغمسة في عدد كبير من وجبات الطعام، لكن الحقيقة أن هذه الزواحف يمكن أن تعيش بدون طعام أو ماء لمدة تصل إلى عام في بعض الحالات.

سمكة نطاط الطين

حيوانات سمكة نطاط الطين

هي أسماك برمائية عادة ما تعيش في موائل المد والجزر، وتستخدم زعانفها الصدرية من أجل التحرك والمشي على الأرض. يمكن لهذه الأسماك أن تبقى في سبات لمدة أربع سنوات وفي ظروف قاسية. لكن الشيء المثير للاهتمام حول حالتها النائمة هو أنها ستبدأ في هضم نسيج العضلات الخاص بها.


Avatar for فكر حر

كُتب بواسطة فكر حر

التعليقات

اترك تعليقاً

Avatar for فكر حر

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Loading…

0