in

كم يحتاج الجسم من الماء يوميا ؟ تعرف على العوامل لتحدد الكمية المناسبة لجسمك

كم يحتاج الجسم من الماء يوميا

كم يحتاج الجسم من الماء يوميا ؟ سؤال بسيط، لكن الإجابة عليه تحتاج إلى بعض البحوث والدراسات العلمية على جسم الانسان، والتي سنشرحها بشكل مبسط في هذا المقال.

تعتمد كمية الماء التي يحتاجها جسمك يوميا على عدة عوامل، بما في ذلك مستوى صحتك، ومدى النشاطات التي تقوم بها يوميا، وكذا مكان إقامتك.

لا توجد كمية محددة تناسب الجميع (3 ليترات هي الكمية الشائعة)، لكن بمعرفة المزيد عن جسمك والحاجيات التي يحتاجها سيساعدك على تقدير كم يحتاج الجسم من الماء يوميا.



الفوائد الصحية للماء

يعتمد جسم الانسان على الماء من أجل البقاء، فهو المكون الكيميائي الرئيسي للجسم حيث يشكل حوالي 60 % من وزن الجسم.

تحتاج كل من الخلايا والأنسجة وأعضاء جسمك إلى الماك لكي يعمل بشكل صحيح، ويساهم الماء في العديد من الوظائف التي يقوم بها الجسم ك:

  • التخلص من مخلفات الجسم عن طريق التبول والتعرق والتبرز.
  • الحفاظ على درجة حرارة معتدلة وطبيعية.
  • حماية الأنسجة الحساسة.

قد يؤدي نقص الماء إلى الجفاف ـ وهي حالة تحدث عنما لا يتوفر الجسم على القدر الكافي من الماء للقيام بوظائفه اليومية. ويؤدي الجفاف الخفيف إلى التعب والارهاق (لهذا نشعر بالعطش عندما نتعب)


كم يحتاج الجسم من الماء يوميا ؟

تفقد أجسامنا كميات من الماء يوميا من خلال حركات التنفس والعرق والبول والبراز. ولكي يعمل جسمك بشكل صحيح، عليك تجديد إمدادات الماء عن طريق استهلاكه مباشرة أو عن طريق تناول المشروبات والأطعمة التي تحتوي بدورها على الماء.

بالنسبة للأشخاص الذين يعيشون في مناخات معتدلة، تنصح الأكاديميات الوطنية للعلوم والهندسة والطب أن كمية الماء الناسبة لجسم الإنسان هي:

  • حوالي 15.5 كوب (3.7 لتر) بالنسبة للرجال
  • وحوالي 11.5 كوب (2.7 لتر) بالنسبة للنساء

ولأن حوالي 20 % من كمية السوائل اليومية عادة ما نستهلكها من الأطعمة باقي المشروبات الأخرى من الشاي أو العصير … مما يعني أن هذه التوصيات تغطي أيضا الماء الذي تستهلكه من خلال هذه الأطعمة والمشروبات.

مثال توضيحي: ليس من الضروري أن تشرب 3.7 أو 2.7 لتر من الماء بالظبط. إذ أنك ستستهلك الماء في أطعمة ومشروبات أخرى.



العوامل التي تؤثر على احتياجات الماء

تلعب عدة عوامل دورا أساسيا في الكمية التي يحتاجها جسمك من الماء يوميا، ومن بين هذه العوامل نذكر:

ممارسة الرياضة: إذا قمت بأي نشاط يجعلك تعرق (حتى لو كان المشي) فأنت بحاجة إلى شرب المزيد من الماء لتغطية فقدان السوائل التي أخرجها جسمك عن طريق العرق. من المهم أن تشرب الماء قبل وأثناء وبعد ممارسة الرياضة.

البيئة: إذا كنت تعيش في مكان مناخه يتسم بالحرارة، فقد يجعلك هذا تتعرق (ولو بشكل قليل) مما يعني أنك بحاجة إلى شرب المزيد من الماء للحفاظ على توازن احتياجات جسمك.

الصحة العامة: يفقد جسمك السوائل عندما تكون مصاب ببعض الأمراض كالحمى أو القيء أو الإسهال. اشرب المزيد من الماء في حالة كنت مريض، واستشر طبيبك الخاص قبل فعل ذلك. هناك حالات أخرى تتطلب زيادة استهلاك السوائل كالإصابة بالتهابات المثانة وحصى المسالك البولية.

الحمل أو الرضاعة: تحتاج النساء الحوامل والمرضعات إلى سوائل إضافية أكثر من غيرهم، ويوصي مكتب صحة المرأة بشرب 10 أكواب (2.4 لتر) من الماء بالنسبة للحوامل، و 13 كوب (3.1 لتر) بالنسبة للنساء المرضعات، كما نذكر بأن هذه الكمية قد تزيد في حالة توفر باقي العوامل المذكورة أعلاه.

رمضان: إذا كنت شخص مسلم وتصوم أيام رمضان، فعليك أن لا تنسى الكمية الموصى بها في شرب الماء، فالعديد من المسلمين يتغاضون عن هذا الأمر وخاصة أن الليل في رمضان يمر بسرعة ولا يقوم الجسم بأي حركات كثيرة كي تجعلك تشعر بالعطش.



مصادر أخرى للماء

كما سبق وقلنا، يمكنك تعويض الماء ببعض الأطعمة الطبيعية كالفواكه والخضروات، خاصة التي تحتوي على كمية كبيرة من الماء كالبطيخ والسبانخ والطماطم … وغيرها.

بالإضافة إلى ذلك، تتكون المشروبات مثل الحليب والعصير والشايء العشبي في الغالب من الماء، وحتى المشروبات التي تحتوي على كافيين (كالقوة والصودا) يمكن أن تستبدل احتياجاتك من الماء. ولكن وعلى الرغم من ذلك، يبقى الماء الاختيار الصحيح لأنه خالي من السعرات الحرارية وغير مكلف ومتوفر بسهولة.


خلاصة

حاول أن تعرف كل العوامل التي تنطبق عليك لتحديد الكمية التي يحتاجها جسمك بشكل يومي، وإذا كنت تواجه مشاكل في تحديد هذه الكمية، فبإمكان الطبيب أن يساعدك في تحديد هذه الكمية، ومن المحتمل أن يكون جسمك مشبعا بالماء إذا:

  • كان لون بولك شفاف أو أصفر فاتح.
  • إذا كنت لا تشعر بالعطش كثيرا.

ولمنع الجفاف والتأكد من احتواء جسمك على الكمية الكافية التي يحتاجها، فاجعل من الماء مشروبك المفضل، وحاول أن تدخله في روتينك الصحي.

بإكمانك أيضا أن تشرب الماء مع كل الوجبات، رغم أنها تبدو مقرفة للبعض لكنها مهمة لصحتك، ولا تنسى أيضا أن تشرب الماء قبل وأثناء وبعد ممارستك للتمارين الرياضية.


Avatar for فكر حر

كُتب بواسطة فكر حر

التعليقات

اترك تعليقاً

Avatar for فكر حر

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Loading…

0